الأربعاء، 3 أغسطس، 2011

نصمت احيآناً , ( ليسً لِـ ضِعُفٍ فيًنا ) ؟
حِتُى لًو [ فٌسرهٌ الآخرونُ ] بِـ ذآلكٌ |
نصمت احيآناً لآنُ خيًبتِنآ /أكبُرٌ مٍنُ كُلٍ لٍغاتٍ العآلم
نصمت احياناً , لآنُ كُلَ شئٍ / أنتهُى ولنْ يعودٌ ؟
فما فائدةٍ :
الحديثٍ لٍـ قلوبٍ صمآءٌ لآترى [ سِوى نفسُهآ فقـطْ ]




مَشَآعِريْ لِيسَتْ آرْضاً يُدَآسُ عَلِيهَآ .!
بَلْ : " سَمَآءْ " ‘,
يَتمنىَ الْـ ـ جَميعْ الوُصُولَ إلِيهَآ ؛
, [ ] ,



آإذآ سمعت ..!
|[ طآريـــــــyـــه ]|
آبــتسـم وآأتصـنع آإني..!ً
..ٍ ]ٍ[ مآآهــتـم ]ِ[ ..ِ
                                                       فينيْ " شّي " يسمونه ~


| برودْ | .. مدريْ | ثقلْ | !

وآإنآ اشوفهّ { مزآجيْ } طلعْ / وْلآ آكثر " !

رده | فعليّ | تختلفْ .. علٌىْآ حسب ~

- آلفعلّ !

- آلمزآجْ !

- آلشٌخصّ !

وآإسلوبيّ { يتمحوْرّ } حولْ الاتٌي:

عآملْنيّ } .. زٌيْ مٌآ تّحْب / آعآمْلكّ " !

وْآإنتٌبه |~

مٌآ " زرْعته " فينٌيْ .. بْ / تحٌصّدهْ !
رأيت ثلآث أنوآع للآصـدقـآء .. .!
آلنوع آلآول , صديق آلمصلحـه [ إذآ قضي حآجتـه منك رحل ! ]
النوع آلثآني , صديق { ضحــكه آلسن } .. [ إذآ ضجر منك إبتعد لـ يبحث عن سعآدتـه

النوع آلثآلث , آلصديق آلصدوق ..
[ _____________ نوعٌ عجزت عن وصفـه للأسف ..
وأخآف أن أصفـه فـ أبخس حقـه

..

هنـَآكَ آششخآصَ لآتعلمَ مدىَ بشآعتهمَ
وقبحَ آخلاقهمَ آلآ عندمــَآ يخرجونَ

من حيآتكَ
, لذلكَ آصصبحتَ آعيد حسسآبتيً في آختيآر آلاششخآصَ
وحمد لله وفقتَ بآشخآصَ لآ آريدَ آن آخسسرهمَ
ربآه آنيَ آحبهمَ لاتحرمنيَ منهم

i love allmy friends





إن كـــــــآن تقـدرر تعيش من دونـــي

حـط عينك بعيني وقووول { وٍالله } ..؟

خذلوني..ْ




رغبة مجنونة ترآودني
أن ألعبْ بِ آلمآء وآلصآبون ..
وأصنع فقآعآت وأتآبع تطآيرهآ في آلهوآء ..
وأطلق على آلفقآعآت [ أسمآء أروآح خذلتني ] ..
وأُتآبعْ إنفجآرهم في آلهوآء بِ " صمت " ..


ليسَ الـۈجع في آيآم [ الفقدْ ] الأولىۦ ..

..... بل حينْ تأتيُ الأيآم السعيدةةّ ،

فـ تجدْ أن من يستطيعْ مشآرڪتڪْ بشڪل آڪبرُ

قدْ رحححلّ .. !

مزبلة ذاكرتي..~


*

ذڪرى تعيسهه‘ .. !

..........صدآقـﮧ زآئفة ،

قلوبْ لآ تتوسدْ آلآ الحقآرهّ

لنَ آرهق نفسيْ بَ التفڪير بهمّ /

فـ جميعهمْ إلى [ مززِبلة ذآڪرتيُ ] .. !



-

*

من وآقع الحيااةة

بقوولكم قصصةة
كاان فيه ولد اسمه توم والبنت اسمها جولي
وهم عايشين بنيويورك
وطبعا كل وااحد لحااله ومايعرف عن الثاني شي
وفي اوول يوم دراسي الولد كان جالس ورا البنت
ومن هذاك اليوم دااخله برااسه ومر اسبوع
وبدا الولد يسلم على البنت كل صبااح وضلوا كذا اسبوعين يمكن
بعدين عند الكافتيريا قالت البنت للولد انا م احب اسلم
على وااحد وم اعرف مين هوو بعدين قالها
انا توم بنفس المرحلة الدراسية بس بالفصل الثاني
وقالتله انا جوولي تشرفنااا
ومن بعدهاا صااروا اصحااب وسلام وسواليف
وبعدين الايمييل وبعدها الموبااايل
لين هالصدااقة صاارت حب
اييه حبوو بعض بس نظرة اللي حولهم مو عااجبتهم
وكانوا اصحابهم يقولون له كلام
بس حبهم اكبر من كذاا وطنشوا كلام العواذل
طبعا كان لهم مكان محدد  يجلسون فييه
المهم مرره كااان فيه بحث لمادة الكيمياااء
وقررت جولي تسويه بنفس اليوم وتسلمه للاستاذه
وكاانت الاستااذه عندهاا درس في فصل توم
طبعا البنت انبسطت مرره وقررت تروح لهاا
وتوديلها البحث عشان بس تشوف توم
وفعلا ودت البحث وشافت توم وانبسطوا
وفي يوم من الايام كان الجوو مطططر
وكاانوا جولي وتوم جالسين لووحدهم
فاا قاموا حضنوا بعض ودفوا بعض باانفااسهم
هاليوم مو نااسيننه لو ايش ماصااار
ومرررت فترررة على حبهم
وجاااء وقت الفرااق ( العطلة السنوية )
رااح تكووون صعبببه عليهم وخااصه انهم يحبون بعض
وبعدين خلص اليوم وبدت العطلة
طبعا في اول الاياام الامور ماشية تمااام
بس بعدين قرر توم يترك جولي لانها تحب غيروا
ورااح وقالها,,جولي انصدمت واعترفت بحبها للولد الثاني
بس تحبه كصديق او اخ او زميل
بس
صاار اللي صااار وتركواا بعض
طبعاا توم كل يوم يكلم جولي ويترجاها ترجع له
حتى بكااء يبكي
ويقول لها انا ندماان وغلطت بحقك ارجوك سامحيني
تقوول له مو انت اللي طلبت كذاا وانت غالي عندي وماارفض لك طلب
طبعا جولي من جوتها تتعذب عشان حبيبها يترجاها وماتحب تشوفه كذا
مكسوور وبس يبكي
وقررت تصاالحه بعدين رجعوا لبعض
بس بعد ايش 
توم تعذب من كثر مايترجاها وماتعبره
هوو رجع لهاولساتو يحبهاا بس المحببة مو نفس اوول
المحببة نقصصصت كثييير
وصاارت جولي بالنسبة لتووم مجرد شخص غاالي
ومستمرين مع بعض لسسسه
وعسآآآآآآآآآآآآه دوووم لهم